لينوفو تعيّن أوليفر إبل مديراً عاماً جديداًلها في الشرق الأوسط وإفريقيا

كشفت شركة  لينوفو، والتي تعد ثاني كبرى شركات الحواسيب الشخصية في العالم، عن سلسلة من التغييرات على مستوى قياداتها تدخل حيز التنفيذ اعتباراً من 1 أكتوبر 2012، اذ يتولى أوليفر إبل منصب المدير التنفيذي ومدير عام لينوفو في منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا، بعد أن كان يشغل حتى الوقت الحالي منصب المدير التنفيذي ومدير عام لينوفو في شرق أوروبا وتركيا. وبهذا، يتسلّم أوليفر القيادة من جاك لي، الذي سينتقل إلى هونغ كونغ ليتولى منصب نائب رئيس الشركة ومدير عام لينوفو في هونغ كونغ وتايوان وكوريا.

وبصفته الرئيس الجديد لعمليات لينوفو في منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا، سيواصل أوليفر العمل على استمرار النمو القوي لأعمال الشركة في المنطقة. وتتضمن مهامه الإشراف على العمليات، وتطوير الاستراتيجية، والمبيعات والتسويق، وإدارة العلاقات مع كل أصحاب العلاقة في قطاع الحواسيب الشخصية فيما يتعلق بمنتجات لينوفو الموجهة لقطاعي الأعمالوالمستهلكين، بالإضافة إلى الخدمات. وسيرفع أوليفر تقاريره إلى جان فرانكو لانتشيالنائب الأول لرئيس مجموعة لينوفو ورئيس لينوفو في منطقة أوروبا والشرق الأوسط وإفريقيا، بعد أن حقق سجلاً من النجاح في القيادة داخل مجموعة لينونو، خاصة وأنه قاد عودة الشركة إلى النمو في منطقة شرق أوروبا وتركيا، وحوّلها إلى إحدى الأسواق الأسرع نمواً للشركة. وفي الوقت ذاته، سيستغل جاك خبرته الراسخة في السوق المحلية للشركة ويواصل التركيز على قيادتها نحو النمو المستمر والتميز في العمليات من خلال منصبه الجديد كمدير عام للينوفو في هونغ كونغ وتايوان وكوريا.

وفي هذه المناسبة قال جان فرانكو لانتشي، النائب الأول لرئيس مجموعة لينوفوورئيس لينوفو في أوروبا والشرق الأوسط وإفريقيا: “على مدى ثلاث سنوات، ركزت استراتيجيتنا العالمية على حماية المناطق التي نتمتع فيها بالقوة والاستقرار، وعلى اقتحام المناطق التي تحمل أكبر الفرص. وقد حققت لينوفو زخماً عظيماً على مدى 11 فصلاً مالياً متواصلاً كأسرع شركة حواسيب شخصية نمواً، وجاء ارتقاؤها إلى المركز الثاني عالمياً من حيث مبيعات الحواسيب الشخصية شهادة على جدارة قيادتها وقدرتها على تنفيذ هذه الاستراتيجيةالتي آتت ثمارها. وماتزال فرص الأعمال في الشرق الأوسط وإفريقيا تحمل أهمية كبيرة في هذه الأوقات التي تشهد تغيرات كبيرة في تاريخ لينوفو، وأعتقد أن التغييرات التي أعلناها اليوم على مستوى القيادات تضمن الحفاظ على قوة ريادتنا في هذه الأسواق المهمة بما ينطلق بنا إلى المركز الأول عالمياً”.

وكانت أعمال لينوفو في الشرق الأوسط وإفريقيا وعلى مدى العامين الماضيين قد انطلقت من قوة إلى قوة، بفضل تأسيس فريق قيادة يتمتع بالكفاءة والمهارة العالية بقيادة جاك لي. وحققت الشركة بقيادته سلسلة نجاحات بارزة، شملت ارتفاعاً سنوياً بمعدل 70% في مبيعات المنطقة، وانتقالها من المركز الرابع إلى المركز الثاني من حيث التصنيف الإقليمي لشركات الحواسيب الشخصية (وفقاً لتقارير الربع الثاني الصادرة عن مؤسسةIDCلأبحاث الأسواق) في عام 2012.

وتعليقاً على تعيينه في المنصب الجديد، قال أوليفر إبل، المدير التنفيذي ومدير عام لينوفو الشرق الأوسط وإفريقيا: “يسعدني تولي هذه المسؤولية في وقت يشهد فيه السوق ازدهار أعمال لينوفو، كما أعتبرها فرصة لدفع علامتنا التجارية وريادتنا التقنية قدماً في هذه المنطقة”.

يتمتع أوليفر بأكثر من 17 عاماً من الخبرة في قطاعتقنية المعلومات،تولى خلالها عدداً من المناصب في المبيعات وإدارة المبيعات، سواء على المستوى الاستهلاكي أو قطاعشركاء الأعمال، وذلك في شركة IBM قبل تشكيل أعمال لينوفو. وفي لينوفو، تبوأ عدة مناصب رفيعة شملت مدير علاقات المبيعات في كل من ألمانيا والنمسا، ومدير مبيعات القطاع العام في غرب أوروبا، ومدير عام لينوفو في منطقة وسط وشرق أوروبا، ثم المدير التنفيذي والمدير العام للشركة في شرق أوروبا وتركيا

Advertisements

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s